web site counter

مجموعة فيكسيد سليوشنز تعلن مشاركتها في تطوير منصة مصر الرقمية

مجموعة فيكسيد سليوشنز تعلن مشاركتها في تطوير منصة مصر الرقمية

قامت مجموعة فيكسيد سليوشنز لخدمات التحول الرقمي والأمن السيبراني بالإعلان عن مشاركتها في تطوير المرحلتين الأولي والثانية من منصة مصر الرقمية التي قامت بأطلاقها وزارة الاتصالات بشكل تجريبي بمنتصف أغسطس الماضي من العام الجاري.

وفي هذا السياق اوضح محمود توفيق، الرئيس التنفيذي لمجموعة فيكسيد سليوشنز، أن هذا يمثل انطلاقة هائلة تجاه الاعتماد علي الشباب المصري المبدع بتطوير أليات واستخدام تكنولوجيا (وطنية) تم تطبيقها وتطويرها بالكامل في منصة مصر الرقمية، لكي تشمل كل عناصر تكنولوجيا المعلومات، ولضمان التأمين المعلوماتي ولبناء التصميم الهيكلي للمنصة بشكل كامل طبقا للمعايير الدولية، مؤكدا على أن الدولة المصرية تقوم في الوقت الحالي بالاعتماد على قدرات جديدة وطنية، تكون قادرة علي استدامة المشروعات القومية والاستراتيجية لكي يتم تنفيذها في جميع مراحلها،

مؤكدا ان فيكسيد سليوشنز المنفذة لمنصة مصر الرقمية بإشراف من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، تعمل على مدار الساعة بمتابعة حجم الطلبات التي تتم من خلال المنصة، وباستعراض البيانات، لحل أي مشكلة يمكن أن تواجه المواطنين، مشيرا أنه تم طرح خدمات “مصر الرقمية” بشكل تجريبي على مستوى الجمهورية من خلال المنصة وبمكاتب البريد، حيث تشمل نحو 70 خدمة رقمية، تضم خدمات التوثيق والتموين، وتجديد رخص القيادة والمركبات، بالإضافة لخدمات رفع الدعاوى القضائية بدون الحاجة الى لذهاب للمحكمة.

واوضح بأن عدد المواطنين الذين قاموا بتسجيل بياناتهم عبر منصة مصر الرقمية منذ أن تم انطلاقها وصل لنحو 70 ألف مواطن، مشيرا إلى أنه سوف يتم إضافة خدمات حكومية جديدة على منصة “مصر الرقمية” كل اربعة أشهر، على أنه سيتم الانتهاء من إضافة نحو 90% من الخدمات الحكومية على المنصة في عامين من الوقت الحالي وأن” تطبيق مصر الرقمية’ على الهواتف المحمولة سوف يتم إطلاقه خلال اسابيع لكي يتم تقديم جميع الخدمات الحكومية.

يشار إلى أن التحول الرقمي في مصر اصبح جزء أساسي من خطتها القائمة، حيث تمثل الاستراتيجية الوطنية للتنمية المستدامة 2030 التي قامت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بالتعاون مع جميع الجهات والوزارات المشاركة بالمنظومة بوضعها بمثابة مبادئ توجيهية تهدف لتحويل مصر لمحور مركزي للاتصالات والتكنولوجيا على المستويين الإقليمي والعالمي وذلك مع تواجد اهتمام هائل بالأمن السيبراني وتأمين البيانات ضمن تنفيذ خطة بناء مصر الرقمية، حيث أن هناك الكثير من الجهود المبذولة لتطوير البنية المعلوماتية ولضمان استدامة تقديم الخدمات التي يحتاجها المواطنين علي مدار الساعة بسهولة ويسر.

اترك تعليقاً