web site counter

الاستثمارات العامة السعودية تنسحب من صفقة الاستحواذ على “نيوكاسل”

الاستثمارات العامة السعودية تنسحب من صفقة الاستحواذ على “نيوكاسل”

أكد صندوق الاستثمارات العامة السعودية، أمس الخميس، انسحابه بشكل رسمي من صفقة شراء “نيوكاسل”، والتي كانت تشمل شراء نادي “نيوكاسل يونايتد” لكرة القدم المحدود، وشركة “نيوكاسل يونايتد” المحدودة.

وقال صندوق الاستثمارات العامة السعودية في بيان له”على الرغم من أننا قمنا بالتقدير العميق لمجتمع نيوكاسل وبإدراكنا لأهمية النادي الأصيل إلا أننا قررنا إعلان الانسحاب من صفقة شراء نادي نيوكاسل لكرة القدم.

وأننا قمنا باتخاذ هذا القرار مع أسفنا الكامل، فنحن كمجموعة استثمارية كنا ملتزمين تماما للاستثمار بمدينة نيوكاسل، ونظن أنه كان بمقدورنا استعادة النادي لموقعه التاريخي ولإنجازاته العظيمة، وخصوصا في ظل الحماس الهائل الذي يتميز به جمهور نيوكاسل وكذلك مشجعي نادي نيوكاسل، إلا أن طيلة مدة الإجراءات أكثر من المعتاد، وخاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم اليوم والتقلبات المتعددة في الاقتصاد العالمي مما جعل تلك الصفقة غير مجدية من الجهة الاستثمارية.

وتابع الصندوق وعليه فنحن نود أن نوضح لجميع الجمهور على عدم توصل المجموعة للحلول المجدية من الناحية الاستثمارية.

ونحن كمجموعة استثمارية مستقلة نعمل على أساس استثماري وتجاري، وكان محور التركيز لدينا هو بناء قيمة على المدى الطويل لنادي نيوكاسل والمشجعين له وكذلك المجتمع المحلي في النادي، فنحن ابقينا ملتزمون نحو تلك الصفقة وكان التعاون بشكل عملي مع كافة الأطراف المعنية في تلك الفترة التي كانت قد شهدت الكثير من التحديات الكبيرة لجميع المشجعين ولنادي نيوكاسل على حد سواء، وهذه التصريحات وفقا لصحيفة “عكاظ”.

واستكمل الصندوق إلا أنه في آخر الأمر قد انتهت فترة صلاحية الاتفاقية التجارية بين ملاك النادي ومجموعة المستثمرين بعد أن تجددت إجراءات تلك الصفقة لفترة زمنية غير متوقعة، وخصوصا في ظل عدم وضوح الرؤية وتطبيق أنظمة جديدة في التدريبات والمباريات وغيرها من الأنشطة في الموسم المقبل.

ومثلما يحدث في العديد من الأوقات في الاستثمارات التي تتم في فترات عدم استقرار المتغيرات الاقتصادية، فإن الوقت يعتبر عامل أساسي لإتمام الصفقة.

اترك تعليقاً