web site counter

الجانب السوداني يدعو لتغيير طريقة التفاوض حول سد النهضة

الجانب السوداني يدعو لتغيير طريقة التفاوض حول سد النهضة

قال ياسر عباس، وزير الري والموارد المائية السوداني إن دولة السودان دعت لتغيير طريقة التفاوض بين الثلاث دول حول سد النهضة لكي يقوم الخبراء والمراقبون الدوليون بدور أكبر في التفاوض.

وطبقا لوكالة الأنباء السودانية، أوضح أن السودان ملتزما بالتفاوض في إي مكان وأي زمان مشددا على رفع مستوى التفاوض من الوزراء لرؤساء الدول الثلاثة من خلال الاتحاد الإفريقي وذلك لكي يتم توفير الدعم السياسي للتفاوض.

وفي وقت مضي كان وزير الري والموارد المائية السوداني

قد أكد أن التوصل إلى اتفاق في مفاوضات سد النهضة يحتاج لقرار من القيادات السياسية العليا في الثلاث دول، أعلى من الوزراء، مشددا على أن مواصلة التفاوض بالصيغة الآنية لن يكون مجدي.

ووفق وكالة الأنباء السودانية، قال وزير الري والموارد المائية السوداني إن الدول الثلاث لم تتمكن حتى ألان من دمج المسودات الثلاثة كما كان مأمولا في ختام التوقيت الذي قام بتحديده الاتحاد الإفريقي أمس، ولم يتم التوافق على نسخة مدمجة كان من المقرر إن يتم تقديمها إلى رئاسة الاتحاد الأفريقي.

وكان البروفيسور ياسر عباس وزير الري والموارد المائية قد إلتقي بأجهزة الإعلام المحلية والعالمية مساء أمس الموافق 29 أغسطس 2020 في الساعة السابعة مساءا بقاعة وكالة السودان للإنباء لتوضيح موقف السودان من التطورات في ملف التفاوض حول ملء وتشغيل سد النهضة والمشاريع المستقبلية على النيل الأزرق.

وكان الوفد المصري قد استعرض نتائج أعمال اللجنة القانونية والفنية حول النسخة الأولية المجمعة المعدة من مقترحات الدول الثلاثة.

والجدير بالذكر إلى أنه استمر عدم التوافق بين الدول الثلاثة بشأن الكثير من النقاط القانونية والفنية حول النسخة الأولية المجمعة المشار لها والتي تم إعدادها عن طريق الدول الثلاث، والتي لم ترق بعد لعرضها على هيئه مكتب الاتحاد الإفريقي تحت رئاسة جنوب إفريقيا.

اترك تعليقاً