أنقرة تستدعي السفير الفرنسي بسبب الدعاية المناهضة لتركيا بعد هجوم باريس

أنقرة تستدعي السفير الفرنسي بسبب الدعاية المناهضة لتركيا بعد هجوم باريس

أنقرة تستدعي السفير الفرنسي بسبب الدعاية المناهضة لتركيا بعد هجوم باريس

قالت وزارة الخارجية التركية ، الاثنين ، إنها استدعت السفير الفرنسي في أنقرة لإبلاغه بسخطها من دعاية “التنظيمات الإرهابية” في فرنسا ضد تركيا.

وبحسب مصادر دبلوماسية ، أعربت الخارجية التركية عن استيائها من “الدعاية السوداء” التي أطلقتها دوائر حزب العمال الكردستاني “ضد بلدنا” باستخدام هجوم إرهابي ارتكبه مواطن فرنسي يوم 23 ديسمبر للسفير الفرنسي هيرفيه ماجرو.

وأضافت أن هناك استياء من تورط بعض المسؤولين في الحكومة الفرنسية وبعض السياسيين في هذه الدعاية.

لقي 3 أكراد مصرعهم وأصيب 3 آخرون ، الجمعة ، في إطلاق نار أمام المركز الثقافي “أحمد كايا” في الدائرة العاشرة وسط باريس.

اقرأ ايضا:صندوق النقد الدولي: مصر تسد ​​الفجوة بقرض صندوق جديد

ذكرت وسائل إعلام فرنسية أن بورت هي شركة سكك حديدية فرنسية متقاعدة ولها سوابق في محاولتين لقتل مهاجرين وقعتا في عامي 2016 و 2021.

وأثار الهجوم غضب المجتمع الكردي الذي نظم مظاهرات تصاعدت إلى أعمال عنف واشتباكات مع الشرطة.

اعتقلت الشرطة الفرنسية 11 شخصا شاركوا في احتجاجات حاشدة في باريس.

المصدر

49 مشاهدة

اترك تعليقاً