free counter statistics

الاحتلال والإمارات يدخلان المرحلة الأخيرة قبل اتفاقية التجارة الحرة

الاحتلال والإمارات يدخلان المرحلة الأخيرة قبل اتفاقية التجارة الحرة

أعلنت دولة الاحتلال الإسرائيلي والإمارات ، اليوم الأحد ، توقيع اتفاقية جمركية جديدة بينهما ، وهي أحدث خطوة قبل دخول اتفاقية التجارة الحرة ، الأولى من نوعها بين البلدين ، حيز التنفيذ مطلع الشهر المقبل ، وذلك بعد تطبيع العلاقات الدبلوماسية بينهما عام 2020 م.

صرح بذلك رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ، “اتفاقية الجمارك الموقعة اليوم ستؤدي إلى دخول اتفاقية التجارة الحرة بين إسرائيل والإمارات حيز التنفيذ” ، في إشارة إلى اتفاقية مايو 2022 ، واصفة إياها بأنها “تاريخية”.

وأشار نتنياهو ، الذي كان حاضرا في حفل التوقيع بين وزير الخارجية الإسرائيلي إيلي كوهين وسفير الإمارات لدى إسرائيل محمد الحجة ، إلى أن اتفاقية التجارة الحرة “ستقلل الرسوم الجمركية وتكاليف المعيشة ، وستحفز أيضا الأعمال التجارية بين إسرائيل ودولة الإمارات العربية المتحدة”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الاسرائيلية ليئور حياة لوكالة فرانس برس ان اتفاقية الجمارك هي “الخطوة الاخيرة قبل دخول اتفاقية التجارة الحرة حيز التنفيذ في الاول من نيسان / ابريل “.

اقرأ ايضا: بعد انهيار بنك Credit Suisse .. من يكسب ويخسر بغيابه؟

وقالت وزارة الخارجية الإسرائيلية في بيان: “بمجرد دخول اتفاقية التجارة الحرة حيز التنفيذ ، سيتم تخفيض الرسوم الجمركية أو إلغائها لنحو 96 في المائة من البضائع” ، مشيرة إلى أن الخطوة ستسمح “للشركات الإسرائيلية بالمشاركة في المناقصات التي أعلنت عنها الإمارات”.

من جهتها ، أعلنت سفارة الإمارات في الدولة المحتلة توقيع اتفاقية تعاون جمركي من شأنها تفعيل اتفاقية التجارة الحرة بين البلدين. وأشارت إلى أن الدولة الخليجية تتوقع “من خلال هذه الاتفاقية مضاعفة التجارة الداخلية وتحسين مستوى المعيشة وخفض أسعار السلع”.

في عام 2022 ، تجاوزت قيمة التبادل التجاري بين الدولة اليهودية والإمارات 2.5 مليار دولار (حوالي 2.3 مليار يورو) ، باستثناء المنتجات والخدمات الإعلامية ، مما يضع الدولة الخليجية في المركز السادس عشر على قائمة أكبر الشركاء التجاريين لإسرائيل. بحسب وزارة الخارجية الإسرائيلية.

توصلت الإمارات والاحتلال إلى اتفاق لتطبيع العلاقات في عام 2020 كجزء من سلسلة من الاتفاقيات التي توسط فيها الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب تسمى اتفاقيات إبراهيم.

المصدر

163 مشاهدة

اترك تعليقاً