web site counter

وزير الخارجية المصري يلتقي بنظيره الفرنسي لبحث تطورات الملف الفلسطيني

وزير الخارجية المصري يلتقي بنظيره الفرنسي لبحث تطورات الملف الفلسطيني

في ظل إلقاء الضوء على الملف الفلسطيني والنظر في كيفية تحقيق السلام وتوفير حل لهذه القضية التي عانت منها أجيال كثيرة، قام سامح شكري وزير الخارجية المصري بعقد لقاء مع وزير الخارجية الفرنسي “جان-إيف لودريان” لبحث أخر تطورات الملف الفلسطيني.

وقد أفادت وزارة الخارجية بتصريح لأحمد حافظ المتحدث الرسمي للوزارة، في لقاء له متناولا أخر ما توصل إليه الطرفين في اللقاء، من التشديد على خلق سلام ومناخ مستقر في فلسطين، بالإضافة إلى تلبية مطالب الشعب الأساسية.

واستكمالا لما وصل إليه اللقاء أكد على الاهتمام بالبحث الجاد في القضية مؤكدا على ضرورة إيجاد حلولا جذرية تحقق العدل والسلام.

أما فيما يخص الخطوات التي تبذلها مصر كي تقنن الوضع الداخلي لليبيا، أفاد شكري أن الوزيران قاما بمناقشة أخر تطورات العديد من الملفات الخاصة بالمنطقة.

مؤكدا على أهمية القيام بجهود مستمرة لإيقاف أعمال من شأنها إثارة الزعر وعدم الشعور بالأمان.

وقد أشار فيما يخص لبنان أنه من الضروري بحث الأحوال الداخلية والخارجية للبنان للوصول إلى مناخ مستقر وأمن للخروج بها من هذه الفترة دون خسائر.

وقد أضاف أن الدولة المصرية تسعى جاهدة لتحقيق أعلى نتائج بحثية في مجال تنشيط السياحة في مصر وبحث كل الوسائل والجهود التي تعود بهذا المجال إلى عهده السابق من تقدم ورقي.

وأخيرا صرح شكري عن أنه مطمئن ويشعر بالرضا والارتياح لطريقة التفاهم القائمة بين البلدين وأسلوب تناول القضايا والسعي لطرق حلها بما يواكب التطور المستمر لها.

واختتم حافظ تصريحاته بأن الوزير شكري قد أعرب عن ارتياحه لوتيرة التنسيق والتشاور بين البلديّن على كافة المستويات من أجل تعزيز التعاون اتصالاً بالتطورات الإقليمية.

اترك تعليقاً