اقتصاد

وزيرة التخطيط: قاعدة البيانات أهم استثمارات الوقت الحالي

في إطار الجهود المبذولة لتخطي الأزمة الأخيرة التي تعرضت لها البلاد تم عقد لقاء عن طريق تقنية الفيديو كونفرانس، ضم هذا اللقاء كل من: وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية ومقرر لجنة دعم ومساعدة العمالة المتضررة من فيروس كورونا هالة السعيد “وزير القوى العاملة محمد سعفان “وزيرة التضامن الاجتماعي نيفين القباج “رئيسة المجلس القومي للمرأة مايا مرسي “مستشار رئيس الوزراء للشئون الاقتصادية “رئيس مركز المعلومات بمجلس الوزراء أسامة الجوهري، حيث عقد هذا اللقاء لدراسة تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي التي قد أعلن عنها أمس حول ما يخص مد مدة صرف الإعانة للعمالة غير المنتظمة التي تضررت من أحداث كورونا وذلك حتى نهاية ٢٠٢٠.

إلى جانب وضع الشروط والمعايير المطلوبة للتقدم للمنحة. وقد صرحت هالة السعيد خلال الاجتماع أن الحكومة تسعى جاهدة للعمل على توجيهات الرئيس ودراسة ألية تنفيذها بدقة متناهيه.

وأشارت أن المنحة سيتم مدها ٣ أشهر مقبله حتى نهاية ٢٠٢٠ واستكمالا لذلك أضافت أن وزارة التخطيط تسعى لتحديث قاعدة البيانات الخاصة بالعمالة المتضررة. مبينة لأهم الفوائد التي ستعود من الاهتمام بهذه القاعدة: من رصد أعداد العمالة والمهارات التي يتمتعون بها وبيانات خاصة بهم حول الأعمار وأماكن المعيشة وأماكن العمل وبالتالي سيكون من السهل تحديد من هو بحاجة لعمل ومن هو بحاجة للتدريب لتنمية مهاراته، وسيترتب على ذلك تقديم المساعدة لهم على الوجه الأمثل دون تقصير. وسيتم كل ذلك بالتعاون مع التضامن الاجتماعي، القوى العاملة، المجلس القومي للمرأة والعديد من الجهات المعنية.

وقد أكدت أن هذه القاعدة هي أهم استثمار في الوقت الحالي.

حيث أضافت في هذا السياق أن أهم البنود التي تم تناولها خلال اللقاء هي مناقشة معايير استحقاق المنحة لكي يكون من المؤكد عدم تقاضي أحد العمالة للمنحة مرتين وضع قواعد الحوكمة مناقشة الجانب الخاص بالتدريب والتشغيل، مشيرة أنه بذلك سوف نضمن تقديم المنحة لمستحقيها على الوجه الأمثل.

السابق
دول تسعي لاستبدال العنصر البشري بالروبوتات في الفترة القادمة
التالي
اكتشاف ميزة جديدة بالواتس أب”إنتهاء صلاحية الوسائط”

اترك تعليقاً