free counter statistics

السويد تدين حرق المصحف وتفتح تحقيقا في “التحريض ضد مجموعة عرقية”

السويد تدين حرق المصحف وتفتح تحقيقا في “التحريض ضد مجموعة عرقية”

السويد تدين حرق المصحف وتفتح تحقيقا في “التحريض ضد مجموعة عرقية”، وقالت وزارة الخارجية السويدية في بيان يوم الأحد إن “الحكومة السويدية تتفهم تماما أن الأعمال المعادية للإسلام التي يرتكبها أفراد خلال المظاهرات في السويد يمكن أن تكون مسيئة للمسلمين”.

وأضافت الوزارة “ندين بشدة هذه الأعمال التي لا تعكس بأي حال وجهات نظر الحكومة السويدية”.

وأكد البيان أيضا أن “حرق المصحف أو أي نص مقدس هو عمل مسيء ومهين ويشكل استفزازا واضحا”. مظاهر العنصرية وكراهية الأجانب والتعصب لا مكان لها سواء في السويد أو في أوروبا “.

هذا ، وتابعت الوزارة في بيان أن “حرية التجمع والتعبير والتظاهر حق مصون دستوريًا في السويد”.

إضافة إلى ذلك ، وبموجب هذا الحق الدستوري ، سمحت الشرطة السويدية بمظاهرة أحرقت فيها صفحات من القرآن ، لكنها فتحت تحقيقًا بتهمة “التحريض على جماعة عرقية” لأن الحرق وقع أمام المسجد.

اقرأ أيضا: التلغراف: لندن تعتزم عقد صفقة مع إيطاليا لوقف تدفق المهاجرين

يشار إلى أن تصريح وزارة الخارجية السويدية جاء بعد أن دعت منظمة التعاون الإسلامي ، الأحد ، إلى اتخاذ إجراءات جماعية لمنع حالات تدنيس القرآن.

وعقدت المنظمة ، المضمة لـ 57 دولة عضوا ، اجتماعا في قاعدتها في جدة للرد على حادثة الأربعاء التي قام فيها سلوان موميكا العراقي البالغ من العمر 37 عاما والذي يعيش في السويد بحرق المصحف الشريف.

ودعت المنظمة الدول الأعضاء إلى “اتخاذ موقف موحد واتخاذ إجراءات جماعية لمنع تكرار تدنيس نسخ من القرآن الكريم وإهانة نبينا الكريم”.

المصدر

84 مشاهدة

اترك تعليقاً