free counter statistics

تركيا والسعودية تطالبان بحل سياسي للصراع في السودان واليمن وتدين الهجمات الإسرائيلية

تركيا والسعودية تطالبان بحل سياسي للصراع في السودان واليمن وتدين الهجمات الإسرائيلية

تركيا والسعودية تطالبان بحل سياسي للصراع في السودان واليمن وتدين الهجمات الإسرائيلية ، دعت تركيا والسعودية ، في بيان مشترك ، اليوم الأربعاء ، إلى حل سياسي للصراع في السودان واليمن وجددا إدانتهما للعدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية المحتلة.

جاء ذلك في بيان مشترك صادر عن البلدين بعد اجتماع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في جدة – أول أمس الاثنين – في إطار جولة في الخليج العربي. وشملت أيضا قطر والإمارات العربية المتحدة.

وبحسب البيان ، شدد الجانبان على أهمية التزام طرفي الصراع في السودان بوقف دائم لإطلاق النار ، وتطوير إعلان جدة 11 مايو ، بالإضافة إلى مبادرات إقليمية أخرى.

ودعا الجانبان ، بحسب البيان ، أطراف النزاع إلى الدخول في حوار سياسي للتوصل إلى حل دائم للصراع واتخاذ الإجراءات اللازمة لتخفيف معاناة الشعب السوداني.

كما أكدوا مجددًا أن حل الأزمة يمكن تحقيقه من خلال عملية سياسية حقيقية داخل السودان تحترم سيادة البلاد ووحدتها وتحافظ على مؤسسات الدولة.

وفي الشأن اليمني ، شددت أنقرة والرياض على أهمية الدعم الكامل للأمم المتحدة والجهود الإقليمية لتحقيق حل سياسي شامل للأزمة اليمنية.

وثمن الجانب التركي ، بحسب البيان ، جهود المملكة ومبادراتها العديدة الهادفة إلى تشجيع الحوار والمصالحة بين الأطراف اليمنية ، فضلاً عن دورها في ضمان وتسهيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى جميع مناطق اليمن.

كما أكد الجانبان دعمهما الكامل لمجلس القيادة الرئاسي للجمهورية اليمنية ، مؤكدين على أهمية المشاركة الإيجابية للحوثيين في الجهود الدولية لإنهاء الأزمة اليمنية وأخذ مبادرات وجهود السلام على محمل الجد.

اقرأ أيضا: بايدن يلتقي الرئيس الإسرائيلي الثلاثاء في البيت الأبيض

الهجمات الإسرائيلية

وفي الشأن الفلسطيني ، أعربت تركيا والسعودية عن إدانتهما لـ “الاعتداءات والاستفزازات الإسرائيلية المستمرة” في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وأكد الجانبان على ضرورة تكثيف الجهود الهادفة إلى تحقيق سلام شامل وتسوية عادلة للقضية الفلسطينية على أساس مبادرة السلام العربية والقرارات ذات الصلة ذات الشرعية الدولية بما يضمن للشعب الفلسطيني حقه في إقامة دولتهم المستقلة على حدود عام 1967 مع عاصمتها القدس الشرقية.

وجددت أنقرة والرياض إدانتهما للانتهاكات المتعمدة للقرآن الكريم ، مؤكدين على ضرورة “منع الإساءة إلى جميع الأديان والمزارات”.

ويبرز البيان المشترك أهمية تضافر الجهود لنشر قيم الحوار والتسامح والتعايش ونبذ الكراهية والتطرف والإقصاء ومنع الإساءة إلى جميع الأديان والمقدسات.

المصدر

91 مشاهدة

اترك تعليقاً