free counter statistics

أصبحت الصين أول دولة تعين سفيرا لها في أفغانستان في ظل إدارة طالبان

أصبحت الصين أول دولة تعين سفيرا لها في أفغانستان في ظل إدارة طالبان

قالت وزارة الخارجية الصينية إن سفيرها قدم أوراق اعتماده في حفل أقيم في العاصمة الأفغانية كابل، مشيرة إلى أن هذا تناوب طبيعي لسفير الصين لدى أفغانستان ويهدف إلى زيادة تعزيز الحوار والتعاون بين البلدين.

وأضافت وزارة الخارجية الصينية: “باعتبارها جارة صديقة لأفغانستان تقليديا، حافظت الصين دائما على العلاقات الدبلوماسية والتبادلات والتعاون مع أفغانستان في عدد من المجالات”.

من جهته، قال نائب المتحدث باسم الحكومة المؤقتة بلال كريمي إن الملا محمد حسن أخوند القائم بأعمال رئيس الوزراء؛ وفي الحفل، قبل أوراق اعتماد السفير الصيني الجديد ونشر متحدث باسم الإدارة المؤقتة صورا لمراسم أقيمت في القصر الرئاسي الأفغاني حيث كان في استقبال السفير الصيني الجديد مسؤولون من بينهم أخوند والقائم بأعمال وزير الخارجية أمير خان متقي.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية في حكومة طالبان إن المبعوث الجديد تشاو شينغ هو أول مبعوث حكومي يتولى هذا المنصب منذ أغسطس 2021، عندما تولت طالبان السلطة بعد انسحاب القوات الأجنبية بقيادة الولايات المتحدة من البلاد بعد 20 عاما.

اقرأ أيضا: من المقرر أن يلتقي بايدن بنتنياهو في نيويورك وليس في البيت الأبيض

وتولى السفير الصيني السابق لدى أفغانستان وانغ يو منصبه في عام 2019 وأنهى فترة ولايته الشهر الماضي.

ولم تعترف أي حكومة أجنبية رسميًا بطالبان، ولم تقل بكين ما إذا كان تعيين السفير يوم الأربعاء يعني أي خطوات أوسع نحو الاعتراف الرسمي بطالبان.

وهناك دبلوماسيون آخرون في كابل يحملون رتبة سفير، لكن جميعهم تولوا مناصبهم قبل وصول طالبان إلى السلطة.

ومنذ ذلك الحين، أرسلت دول ومنظمات أخرى مثل باكستان والاتحاد الأوروبي دبلوماسيين كبار لقيادة البعثات الدبلوماسية تحت عنوان “القائم بالأعمال”، وهو ما لا يتطلب تقديم أوراق اعتماد السفارة إلى البلد المضيف.

دخلت طالبان العاصمة في 15 أغسطس 2021، بعد انهيار قوات الأمن الأفغانية التي تم بناؤها بدعم غربي على مر السنين وانشقاق الرئيس أشرف غني المدعوم من الولايات المتحدة.

المصدر

88 مشاهدة

اترك تعليقاً