web site counter

جهود وزارة التربية والتعليم خلال الفترة من ٢٠١٤- ٢٠٢٠

جهود وزارة التربية والتعليم خلال الفترة من ٢٠١٤- ٢٠٢٠

وزارة التربية والتعليم من أهم الوزارات بالدولة ويتم تخصيص اهتمام كبير جدا بها من المسؤولين نظرا لما تقدمه من إنجازات كبيرة.

حيث قامت وزارة التعليم العالي في الفترة الماضية فيما يخص المجمعات البحثية والمستشفيات الجامعية:

  • إقامة مجموعة من معاهد البحوث الطبية وإقامة ١١٣ مستشفى جامعي حيث كان عددها عام ٢٠١٤ حوالي ٨٩ مستشفى.
  • إقامة عددا كبيرا من المراكز ومعاهد البحوث الطبية تقوم وزارة التعليم العالي بالتنسيق معها فينا يخص مجال الابتكارات والأبحاث.
  • لأول مرة قامت الوزارة بإنشاء معهد البحوث الإلكترونية.
  • تم إنشاء أول مدينة فضاء مصرية.

أما فيما يخص الخطوات التي قامت بها وزارة التعليم العالي في خطة التعاون المصري الأفريقي:

  • قامت بعمل ١٩٠٠ منحة دراسية لطلاب قارة أفريقيا بتكلفة حوالي ١٧ مليون دولار وبذلك يبلغ عدد المنح الدراسية التي قامت بها الوزارة من عام ٢٠١٤إلى ٢٠٢٠ حوالي ١.٦٣٢، حيث بلغ عدد الطلاب الأفارقة الذين يقومون بالدراسة داخل مصر عن طريق المنح إلى حوالي ١.١٠٠طالب.
  • بالإضافة إلى تخصيص جامعات من شأنها توفير كافة الخدمات البحثية للطلاب الأفريقيين بمصر، وذلك لتسهيل عملية دراسة وبحث المشاريع المشتركة بين مصر وأفريقيا في العديد من المجالات الزراعة، الصحة، المياه، مجال الطاقة.

حيث تم تقسيم المنح الدراسية التي قامت بها الوزارة إلى:

  • تم القيام بعدد ٦٤٤ منحه سنويا للدول الأفريقية فيما يخص المرحلة الجامعية منها حوالي ٤٠٩ منحة لدول حوض النيل
  • وحوالي ١٦٧ منحة وجهت للدراسات العليا.
  • وحوالي ١٣١ منحة وجهت لدول حوض النيل
  • وحوالي ٤٠ منحة وجهت لدراسة اللغة العربية.
  • حيث بلغت قيمة التنفيذ الفعلي الذي حدث بالفعل لهذه المنح على أرض الواقع حوالي ٥٩ بالمئة من قيمة المنح التي تم منحها من الوزارة لكافة الدول.

فقد أكد وزير التربية والتعليم طارق شوقي أنه بالفعل قد تم تحقيق إنجازات على أرض الواقع خلال السنتين الماضيتين، إلا أن هناك العديد من المعوقات والمشاكل التي نعمل جاهدين على إمكانية حلها الفترة القادمة، مضيفا أنه تم بالفعل عمل تطورات كبيرة بكافة القطاعات وقد ظهر ذلك في إقامة جامعات جديدة وكليات تكنولوجية وكل ذلك ضمن الخطة الموضوعة لإنشاء جامعات جديدة بمصر

اترك تعليقاً