اخبار

غباشي: حروب الجيل الرابع سلاح فتاك تستخدمه الجماعات الإرهابية

مرت مصر طوال تاريخها بالعديد من الحروب ولكن هذه المرة الحرب على مصر نوعها مختلف فهي تحارب عدوا خفي تعرف بحروب الجيل الرابع فهي حروب غير مباشرة حرب خفية حرب وقودها زهور البلاد وهم الشباب.

في إطار ذلك صرح الخبير المعلوماتي والأمني محمد غباشي، أن أعداء الوطن الذين يريدون الخراب والدمار لهذه البلد قد إتجهوا نحو تدمير ومحاربة هذا الكيان العظيم بما يعرف بحروب الجيل الرابع فهي حرب إعتمادها الأساسي يكون على التكنولوجيا الحديثة من مواقع تواصل إجتماعي بكافة أنواعها ووسائل الإعلام المختلفة فهذه الحروب تقام على ثلاثة محاور التكنولوجيا الحديثة وهي السلاح الفتاك الذي سيستخدم في الحروب، الشائعات والخرافات التي من شأنها إثارة الفتن والضغائن وهي بمثابة الوقود، أما الشباب هم العامل الأساسي فسوف يكونوا اليد التي ستضرب بالسلاح ولكن للإسف السلاح في هذه الحرب سيضرب قلب مصر .

وقد أشار أن هؤلاء الأعداء المتربصين يكون هدفهم ومرماهم الذي يسعون خلفه هم الشباب حيث يبثون في عقولهم السموم التي من شأنها توريث الغل والحقد والخرافات وتحقير كل ما هو شامخ ومحو التاريخ العظيم.

مضيفا أن هذه الحروب هي أكثر الحروب خطرا وقد وصف هذا النوع من الحروب بالحرب الخبيثة.

وقد أوضح السبب وراء نجاح هذه الحرب اللعينة هو الشعب نفسه فوسائل التكنولوجيا الحديثة لا يخلو أي منزلا منها بل ولا تخلو يد إنسان من حمل أكثر الوسائل التكنولوجية تقدما فقد ساعدت التكنولوجيا الحديثة في إنتشار الأخبار والشائعات في لمح البصر، ففي وقتنا هذا الكلمة تصيب أسرع من الطلق الناري.

وقال إنه يجب على وسائل الإعلام أن تتحقق جيدا من الأخبار قبل إذاعتها، وشدد على مستخدمي الوسائل التكنولوجية الحديثة وخاصة الشباب عدم الإنسياق وراء ما يقال وأنه من الضروري أخذ المعلومات من مصادر ومواقع إلكترونية موثوق فيها لإن هذه الأيام توجد موجه كبيرة جدا من الشائعات التي تعتزم أعداء البلد ترويجها وبثها في عقولكم لكي يحققوا أحلامهم على حسابكم ويجعلون منكم الحطب الذي يزيد النار اشتعالا.

السابق
روبوت مزود بذكاء اصطناعي يمكنه القيام بعملية وأخذ عينه
التالي
تعرف على تصميم سيارة هيونداي سوناتا الداخلي الرائع

اترك تعليقاً