web site counter

شعبة الأدوية تطالب بحل المعوقات التصديرية

شعبة الأدوية تطالب بحل المعوقات التصديرية

قال الدكتور على عوف رئيس شعبة الأدوية بالاتحاد العام للغرف التجارية، أنه يوجد الكثير من معوقات تصدير الأدوية التى نطالب وبشكل مستمر بالتدخل لسرعة حلها لقدرة المنتجات المصرية على المنافسة بمثيلتها فى الأسواق العالمية، لا سيما وأننا نملك فائض فى العديد من إنتاج الأدوية عن احتياجات السوق المحلى ومن أبرز هذه المعوقات

عدم تواجد رؤية واضحة وآلية لعملية استخراج شهادات التداول الحر من الهيئة العامة لسلامة الغذاء.

المشاكل التى تتعلق بتوثيق في الخارج للعقود والتفويضات حيث تقوم سفارات التوثيق بالرفض الا بعد تواجد ختم نسر على الأوراق ولا يوجد هناك أي جهة يمكن اللجوء لها لوضع ختم النسر، خاصة للشركات التي لا سجل صناعي ولا تتواجد لها صله باتحاد الصناعات.

وأضاف رئيس شعبة الادوية في تصريحات صحفية أن اتحاد الصناعات يساهم للشركات أعضاءه في عملية انهاء مثل تلك الإجراءات وخاصة ختم النسر، إلا أن العديد من الشركات ليست عضو فى الاتحاد وعددها يقارب من 1500 شركة، ومنها شركات الأدوية الطول التي تعمل طبقا لخطوط انتاج للمصانع الكبرى، إضافة لوجود شركات صناعات متوسطة وصغيرة لا تستطيع التصدير بسبب الاجراءات الخاصة بعمليات التصدير.

وتابع رئيس شركة الادوية أن قطاع الادوية من الممكن أن تقوم بتصدير كميات هائلة من فائض الدواء وبقيمة هائلة تماشيا مع توجهات القيادة السياسية بزيادة التصدير ل 100مليار دولار لجميع القطاعات، وأنه يوجد الكثير من الأنواع التى تكفي لحاجة السوق المحلى وتفيض لأكثر من ستة أشهر مقبلة كافية لاحتياجات السوق المحلى والباقي للتصدير.

وأوضح عوف أن الاحتياطي الاستراتيجي من الأدوية الرئيسية يكفي من 9 شهور حتى عام كاملا، كما يتواجد مخزون آمن من المستلزمات الطبية وكذلك المطهرات، وهو ما يعكس استعداد مصر وقدرتها على التعامل عند حدوث موجة ثانية من الأمراض خلال فصل الشتاء.

اترك تعليقاً