تكنولوجيا

استخدام الذكاء الاصطناعى في صيانة الطرق واكتشاف الحفر وإصلاحها

قامت جامعة ليفربول فى المملكة المتحدة بتقديم تمويل إلى شركة روبوتز-3دى وذلك لاستخدام الذكاء الاصطناعى لصيانة الطرق واكتشاف الحفر والعمل على إصلاحها، وتمثل الشقوق والحفر حاليا مشكلة كبيرة فى المملكة المتحدة وغيرها من دول العالم، وتعتمد تلك الدول في الوقت الحالي على العمال فى اكتشاف تلك الحفر وإصلاحها، وقد بلغت التكاليف الخاصة بعمليات صيانة الطرق في العقد المنقضي بالمملكة المتحدة حوالي 1.3 مليار دولار، وهذا طبقا للبيان الصحافى الذي قام بأصداره جامعة ليفربول.

حيث قال باولو باوليتي، المدير التقنى لشركة روبوتز 3 دى أن الشركة تقوم حاليا بتطور روبوتات تستخدم الذكاء الاصطناعى وذلك لمواجهة مشكلة حفر الطرق على المستوي المحلي وكذلك العالمي، مضيفا أن الروبوت الجديد سوف يحدد المشكلات التى تعاني منها الطرق، مثل الحفر والشقوق، ويقوم بمعالجتها، ويقوم الروبوت الجديد باستخدام ما يسمى إيه آر آر إى إس، تقنية قام بتطويرها باحثو كلية الهندسة بجامعة ليفربول على مدار الأعوام الأربعة المنقضية.

حيث تقعمل الروبوتات الجديدة على اختصار جزء كبير من تكاليف صيانة الطرق بالإضافة لكونها تراعى البيئة وامنة وسريعة بالمقارنة مع الطرق التقليدية، ويتماشى هذا مع توقعات المنتدى الاقتصادى العالمى الذي اشار إلى أن الآلات سوف تنفذ نصف الأعمال التى يقوم بتنفيذها البشر في حلول العام 2025.

ولم يكن ذلك الاستخدام الوحيد للروبوتات فى الفترة الأخيرة، إذ قامت وزارة الدفاع البيلاروسية بنشر مقطع فيديو يظهر فيه اختبار أول روبوت مقاتل محلي الصنع بأحد ميادين التدريب بالجيش البيلاروسي، وقامت بإطلاق اسم “فيستل” على الروبوت المقاتل، وقد أظهرت لقطات الفيديو روبوت على هيئة مدفعية وتقوم بعملية إطلاق مجموعة من الصواريخ بميدان القتال، وقد قام العسكريين البيلاروس باختبار أنظمة قيادة النيران الأوتوماتيكية وغيرها من إمكانات الروبوت المقاتل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق