منوعات

تعرف على مزايا مشروع قطار “المونوريل” فى سهولة الانتقال للمواطنين

فى واحد من أبرز مشروعات النقل الذكى لخدمة المواطنين فى التحرك من وإلى العاصمة الإدارية الجديدة جاء مشروع المونوريل الذي سوف يجرى إدخاله فى مصر لأول مرة، وفى ذلك السياق حرص البرلمان تحت رئاسة الدكتور على عبد العال، قبل ختام الفصل التشريعى الأول بإقرار الاتفاقية التى تهدف لتسهيل قرض أجل للمساعدة فى تمويل عقد الهندسة والتوريد والتشييد المتعلق في مشروع خطى قطار مونوريل العاصمة الإدارية الجديدة / مدينة السادس من أكتوبر.

حيث جاءت موافقة البرلمان على قرار رئيس جمهورية مصر العربية الذي يحمل رقم 642 لعام 2020، حول الموافقة على اتفاقية تسهيل قرض لأجل بين الهيئة القومية للأنفاق (بصفتها المقترض) وبين جى بى مورجان يوروب لميتد بصفتها وكيل التسهيلات ومذلك بين بنك جى بى مورجان تشيس أن إيه فرع لندن بصفته المنظم الرئيسى المفوض الأولي ومؤسسات مالية أخرى محددة بصفتهم المقرضون الأصليون) بمبلغ مالي وقدره 1.885.630.553.20 يورو، والموقعة بتاريخ 13/8/2020، تأكيد على دعمه المستمر للتطوير الذى تشهده البلاد على مستوى منظومة النقل الذكى وعقب التأكد من عدم تواجد اعباء على الخزانة العامة، حيث سوف تقوم هيئة الانفاق بتحمل هذا القرض.

 فيما وصف عصام والى رئيس الهيئة القومية للإنفاق، بأن مشروع المونوريل يعد نقله نوعية وحضارية، موضخا مزاياه الهامة باختصار الوقت المستهلك، بقوله: وفقا لإحصائية أعلن فى لندن اليوم تأكيدا على أن المواطن المصرى يستهلك فى المواصلات 186 ساعة بشكل سنوي، ودراسة المونوريل سوف تنزل من الرقم ده إلى 153 ساعة فى العام أى أنه اختصر 30 ساعة فى المواصلات”.

وفي ذات السياق، سنقدم أبرز مزايا مشروع “المونوريل ” ودوره في المساعدة في تطوير منظومة النقل وهي كالتالي

  • وسيلة تتميز بالسرعة والأمان وتعمل بشكل كبير على توفير استهلاك الوقود.
  • تعمل على تخفيض معدلات التلوث البيئي باعتبارها وسيلة نقل صديقة للبيئة.
  • تخفف من الاختناقات المرورية بالمحاور وجميع الشوارع الرئيسية.
  • تعمل على جذب فئات جديدة من الركاب لاستخدام تلك الوسيلة بدلا من استعمال السيارات الخاصة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق