منوعات

نصائح هامة تساعدك على التحكم بمصاريفك في حال نفاذ فلوسك على الأون لاين شوبينج

بالطبع جميع الأفراد لا يستطيعون مقاومة إعلانات التخفيضات على المنتجات والسلع المختلفة سواء كانت اجهزة كهربائية أو ملابس أو حتى أدوات مكياج وحقائب، ليفاجا بنهاية الشهر، بنفاد النقود، تلك المشكلة التى تسبب العديد من المشاكل الزوجية بسبب النفقات الغير محسوبة للزوجة بسبب التسوق أون لاين.

فإذا كنتِ تحتاجين لوضع حد لتلك المشكلة يجب أن تتبع هذه النصائح التى نقدمها في هذا التقرير.

نصائح للحد من الرغبة فى التسوق “أونلاين”

قد لا ترغبين في الخروج من المجموعات الكثيرة للتسوق كي لا تنسيها أو تفقدينها حين تكونين بحاجة الي الشراء بشكل فعلي، ولكن يمكنك بالطبع أن تقوم بالغاء متابعة تلك المجموعات كى لا تغريك هذه العروض المستمرة وحيل التسويق المتعددة من أصحابها فتجد نفسك متورط فى شراء أشياء لا تريدينها فعلا.

الالتزام بالميزانية الشهرية

من الضروري وضع ميزانية محددة كل شهر للتحكم بالنفقات بشكل عام، وللتحكم بنفقاتك على التسوق أونلاين يجب أن تقوم بتحديد ميزانيتك الشهرية وبوضعها أمامك دائما للالتزام بها حيث تمنعك من إهدار العديد من الأموال فى النفقات الغير ضرورية.

التخطيط لعملية الشراء

لا تقومي مطلقا بفتح أي موقع للتسوق أونلاين بدون قائمة محددة بين يديك بها جميع العناصر التي تحتاجينها وترغبين في شرائها وأولولياتها وإلا سوف تسرقك العروض وربما تقومين بشراء العشرات من الأشياء ليس من بينها ما تحتاجينه بشكل فعلي.

كوني صادقة مع نفسك

فيفضل قبل أن تقومي باتخاذ قرار الشراء “أونلاين” أن تكونى صادقة مع نفسك، وتقومي بطرح عدة أسئلة على نفسك تجيبينها بصدق: هل أنت بحاجة ماسة لذلك المنتج؟ أو هل لديك بدائل له بشكل فعلي؟ هل شرائه بالسعر المتواجد الحالي صفقة فعلاً؟ وهل تتحمل ميزانيتك الشهرية شرائه بدون أن تتأثر.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق