تكنولوجيا

نجاح الباحثين في زراعة نباتات على الفضاء .. أعرف التفاصيل

حقق الباحثين نجاح كبير فى زراعة نباتات على الفضاء حيث حصل كيت رولينز رائدة فضاء وكالة ناسا في الآونة الأخيرة نبات الفجل من الفضاء، وتعد هذه هي المرة الأولى من نوعها الذي يتم تحقيق فيها هذا الهدف، حيث استطاعت أن تقوم بجمع 20 نبتة فجل، والتي قامت بزراعته في الموئل النباتي المتقدم (APH) بمتن محطة الفضاء الدولية، وهو ما يجعلنا نقوم بالبحث وراء النباتات الفضائية الأخرى التي استطاع علماء وكالة ناسا من زراعتها ببيئة الجاذبية الصغرى في الأعوام السابقة.

وطبقا لما ذكر على موقع “space” الأمريكي، توضح أنه تم زراعة مجموعة من النباتات الأخرى في الموئل النباتى بالفضاء، ومن أبرزها نبات الأرابيدوبسيس، وهي عبارة عن نباتات مزهرة ذات حجم صغير مرتبط بالخردل والكرنب، وايضا القمح القزم.

أما عن كيفية نمو هذه النباتات ببيئة الجاذبية الصغرى، فيتم استخدام غرفة الموائل النباتى المتقدمة APH بمصابيح الليد ذات اللون الأحمر والاخضر والأزرق والأخضر ولها طيف كبير لتحفيز نمو النباتات، بينما يعمل نظام التحكم المتطور على توصيل الماء للنباتات بحسب الحاجة.

كما تم أيضا إعداد APH بما يزيد عن عدد 180 جهاز استشعار يسمح للعلماء بمركز كينيدي للفضاء التابع لوكالة ناسا بمتابعة نمو النباتات وبتنظيم درجات الحرارة والرطوبة وكذلك لتنظيم مستوي ثاني أكسيد الكربون بداخل الغرفة.

فيما استطاع مجموعة من رواد الفضاء من عملية إنتاج الخضروات بها بتجارب سابقة، حيث حصل جو أكابا على خردل ميزون، وخس اخضر، وخس رومين الأحمر الرائع، واعد لنفسه وطاقمه مكونات السلطة.

فيما أكد مسؤولو من وكالة ناسا أن المحاصيل المختلطة مخصصة بحيث يمكن لطاقم الاستفادة من تواجد مجموعة متنوعة من المنتجات الطازجة بنظامهم الغذائي، كما أنها تعدةمؤشر كبير للحياة على كوكب آخر كالمريخ قريبا، وكذلك الرحلات الطويلة للقمر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق