اخبار

وزير البترول: توافد كبير من المواطنين الراغبين في تحويل سياراتهم إلى الغاز

أكد المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أن خطة عمل وزارة البترول تهدف لاستدامة تأمين وتوافر إمدادات الغاز الطبيعي والوقود في السوق المحلى عن طريق تنفيذ مجموعة من المشروعات لتحسين وتطوير كفاءة منظومة النقل وتسويق وتداول المنتجات البترولية وكذلك الغاز الطبيعى مما يساعد فى تلبية الاحتياجات للمستهلكين بكل يسر وسهولة وأمان، موضحا إلى أنه يوجد إقبال متزايد من قبل المواطنين لتحويل سياراتهم إلى العمل بالغاز الطبيعى فى ظل الحوافز والمزايا التى تقدمها الدولة فى ذلك الصدد والمبادرة التى قام بأطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسى للتوسيع فى استعمال الغاز الطبيعى كوقود للسيارات ولإحلال السيارات القديمة بسيارات اخري تعمل بالوقود المزدوج (الغاز والبنزين).

جاء هذا خلال افتتاح وزير البترول والثروة المعدنية برفقته اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة محطة تموين السيارات بالغاز الطبيعى التابع لشركة كارجاس عقب إعادة بناءها وتجديدها بداخل محطة الاستاد التي تتبع شركة التعاون للبترول وهو التطوير الذي قامت بتنفيذه شركة غاز مصر، وتقوم المحطة بتقديم خدمات شاملة لجميع المواطنين تشمل التموين بالوقود السائل وبالغاز الطبيعى وكذلك بالشحن الكهربائى

وقد أوضح وزير البترول بعد الافتتاح أن التسارع فى عملية نشر وتطوير محطات الوقود المتكاملة التى تقوم بتقديم خدمات عصرية لم يكن يتحقق إلا بفضل الإصلاح الاقتصادى والذى شمل تصحيح السعر الذى قام بتوفير الموارد لتحقيق ذلك وأظهر قيمة الغاز الطبيعى يستخدمه كوقود للسيارات ضمن منظومة تموين للسيارات لما يقوم بتحقيقه من فوائد للدولة بزيادة الاعتماد على الغاز الطبيعى الذي يتوفر بشكل محلي ويدعم بزيادة استثمارات الشركات المقدمة للنشاط ويقوم بتحقيق الوافر لقائد  السيارة، مشدداً على الدعم والزخم الذى قامت بأحداثه المبادرة الرئاسية لزيادة عدد المواطنين المستفيدين من خدمة التموين بالغاز الطبيعى كوقود، وأن هذه المبادرة تتكامل فيها وزارات الدولة وكذلك المحافظين ليتم تحقيق أهدافها عن طريق تنسيق وتعاون مستمر بين الجميع فى ضوء القناعة والإيمان الكامل بما تقوم المبادرة بحقيقه من عوائد للدولة والمواطنين المستفيدين الأول من جميع الجهود المقدمة فى المبادرة صحيا وماديا وبيئيا.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق