اقتصاد

سلسلة ندوات افتراضية لمعهد التمويل الدولى حول ممارسات الاستدامة البيئية والاجتماعية

بدء معهد التمويل الدولي “Institute of International Finance” سلسلة الندوات الافتراضية عن ممارسات الاستدامة البيئية والاجتماعية وعلى مبادئ الحوكمة لاستعراض الجهود التي تتعلق بالتمويل المستدام بالأسواق الناشئة بدعوة  من الدكتورة داليا عبد القادر، رئيس قطاع التمويل المستدام في البنك التجاري الدولي، كمتحدث رسمي بالندوة الافتتاحية لبحث موضوع “التمويل المستدام في الأسواق الناشئة، ورؤية المؤسسات المالية في الشرق الأوسط وبشمال إفريقيا” ومن خلالها يتم تسليط الضوء على وضع التمويل المستدام في الأسواق الناشئة والمزايا المشتركة بين أجندة التمويل المستدام في هذه الأسواق وأحدث الاتجاهات الاقتصادية في الأسواق الرئيسية.

وفي ذات السياق أكدت رئيس قطاع التمويل أن القطاع المالي بالمنطقة العربية يتميز بالمتانة والملاءة مركزه المالي على الرغم من الأزمات العالمية المتلاحقة، وأن عملية تفعيل التمويل المستدام بالمنطقة سيساهم بتسريع وتيرة التحول تجاه الشمول المالي وباستخدام الحلول الرقمية والاقتصاد الأخضر، مضيفه أن الفجوة التمويلية المطلوب سددها لعملية تنفيذ أهداف التنمية المستدامة بالمنطقة والتي تحتاج لتدفق الاستثمارات الخارجية وأسواق رأس المال وكذلك تمويل البنوك تقدر بنحو ٢٨٠ مليار دولار بشكل سنوي.

 كما أكدت عبد القادر على الدور الهام الذي تلعبه المؤسسات المالية في انشاء الآليات المطلوبة ليتم تفعيل دور الأطراف ذات الصلة وبناء نظم الحوكمة المنظمة لعمليات تمويل التنمية المستدامة، مشيرة أن هذه هي الحلقة المفقودة حيث أن المنطقة العربية مصدراً لرأس المال (Net Exporter of Capital) وأن موارده المالية الذاتية تكفي لتحقيق نمو اقتصادي وتنمية للمجتمعات والبيئة في المنطقة، وهنا تكمن اهمية دور القطاع المصرفي.

 والجدير ذكره أن الجلسات الافتراضية تتطرق لمناقشة الكثير من النقاط، ومنها مقارنة بين التمويل المستدام بالأسواق الناشئة والرئيسية، وبمدى مواءمة ممارسات التمويل المستدام بالأسواق الناشئة مع أجندة التمويل المستدام على الساحة العالمية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق