اخبار

سفير فرنسا بمصر يدعو لإقامة جمعية صداقة بين مجلسى الشيوخ بالدولتين

قام المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ، باستقبال ستيفان روماتيه سفير فرنسا بالقاهرة فيمكتبه اليوم الأربعاء، حيث قام السفير بتقديم التهنئة للمستشار (عبدالرازق) على توليه منصب رئيس مجلس الشيوخ.

فيما أعرب المستشار عبد الرازق رئيس مجلس الشيوخ، عن ترحيبه بالزيارة التى توثق عمق العلاقة بين الدولتي، مؤكدا الى أمله فى أن تشهد المزيد من التطور بالمرحلة المقبلة على جميع الأصعدة البرلمانية والاقتصادية، مصيرا إلى أهمية دور الجانب الفرنسي فى دعم مصر بمواجهة الكثير من القضايا وخاصة قضية الإرهاب، ومؤكداً أن التوافق المصرى الفرنسى عن هذه القضية وغيرها من القضايا هو توافق تاريخى.

من جهته، نقل السفير الفرنسى تهنئة أيضا من رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي إلى المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، مؤكداً على أن العلاقات المصرية الفرنسية أصبحت علاقات مميزة على جميع الأصعدة والمستويات، معربا عن أمله فى أن تشهد مزيد من التطوير والتعاون اقتصاديا وبرلمانياً وسياحيا وصحياً وسياحياَ.

فيما شدد السفير على إيمان فرنسا بأهمية الدور المصر واستقرارها بالمنطقة بوصفها أكبر دولة بإفريقيا والشرق الأوسط.

فيما دعا السفير الفرنسى لإنشاء جمعية صداقة برلمانية بين مجلسى الشيوخ فى الدولتين، أسوة بما هو متواجد بين مجلسى البرلمان، وهو ما رحب به المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، وأعرب عن أمنيته فى أن يتم ذلك فى وقتا قريب.

وفى ختام الزيارة قام المستشار عبد الوهاب عبدالرازق بإهداء درع مجلس الشيوخ للسفير الفرنسي تكريماً له.

وقد حضر اللقاء المستشار محمود إسماعيل عتمان، أمين عام المجلس، والنائب هاني نعمة الله عضو لجنة الصحة، والسفير الدكتور أحمد بهاء الدين نائب مساعد وزير الخارجية للشئون البرلمانية

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق