تكنولوجيا

نظام أمريكي جديد يسمح بعمل حوار ثنائي بين الجنود والروبوتات

قام عدد من الباحثين من مختبر أبحاث الجيش التابعة لقيادة تطوير القدرات القتالية للجيش الأمريكي ومعهد التقنيات الإبداعية في جامعة جنوب كاليفورنيا، بتطوير واجهة المحادثة لتسمح بإجراء حوار ثنائي الاتجاه بين الجنود العسكريين والأنظمة الآلية المستقلة.

ويطلق على ذلك النظام الجديد أو واجهة التفاهم والحوار المشتركة اختصارا لكلمة JUDI، ويهدف ذلك النظام الجديد لتقليل تكاليف التدريب ولتحسين نتائج العمل الجماعي لجميع الجنود والروبوتات.

وفي ذات السياق قال دكتور ماثيو مارج، عالم الأبحاث في مختبر أبحاث الجيش الأمريكي سوف يكون الحوار قدرة حاسمة لجميع الأنظمة المستقلة التي تعمل عبر مستويات مختلفة من العمليات بالمجالات المتعددة بحيث يمكن للجنود أن يقوموا بتبادل المعلومات عبر الجو والبر والبحر بما يعزز متابعاتهم لجميع التطورات والأوضاع بساحة المعركة، مضيفا أن هذه التكنولوجيا تمكن الجنود من التفاعل مع الأنظمة المستقلة عن طريق إجراء حوار ثنائي الاتجاه والحوار بالعمليات التكتيكية، ويمكن استخدام تعليمات المهمات الشفوية لقيادة الروبوتات الآلية والتحكم فيها.

وحتى وقت ليس ببعيد كانت أجهزة التحكم عن بعد البسيطة مثل الماوس وعصا التحكم والريموت كنترول ولوحات المفاتيح والماوس أكثر من كافية، ولكن بعد أن انتشر الجيل التالي من الروبوتات العسكرية، والتي تعمل من خلال نظم ذكاء اصطناعي أكثر ذاتية التحكم واستقلالية، مما استلزم الأمر ابتكار النظام الجديد وذلك لمواكبة هذه التطورات الجديدة والمستقبلية. وبعد أن يتم استكمال المنظومة والبدء باستخدامها فمن المتوقع أن تصبح أجهزة استشعار وأدوات التحكم عن بعد أكثر بساطة ويتحولوا لزملاء جدد للجنود، وسوف يصبح التفاعل معهم على مستوى أعلى بكثير.

وعن طريق تطوير منظومة المحادثة لدعم الجيل التالي من الجيش القتالي من الأولويات لتحديث المركبات القتالية ومنطقة أولوية الجيش الأمريكي لمشاريع الاستقلالية، ستتيح منظومة JUDI بإجراء محادثات شفوية ثنائية الاتجاه بين الجنود والروبوتات لاستكمال المهام.

ويهدف ذلك البرنامج لتقييم مدى قوة JUDI في العمل ولتفعيل المنصات الآلية المستقلة في الذكاء الاصطناعي للمناورة وكذلك للتنقل ضمن مشروع بحث أساسي في اختبار ميداني من المقرر أن يتم إجراؤه في سبتمبر 2020.

السابق
المجتمعات العمرانية تعتمد المخطط الاستراتيجي بإضافة 4000 فدان لطيبة الجديدة
التالي
تعرف على القرارات التي وافق عليها مجلس الوزراء في جلساته الأخيرة

اترك تعليقاً