website free tracking

السفير الروسي بالقاهرة: موسكو تتفهم المخاوف المصرية حول مياه النيل

السفير الروسي بالقاهرة: موسكو تتفهم المخاوف المصرية حول مياه النيل

قال جورجي بوريسينكو السفير الروسي بالقاهرة، إن هناك الكثير من أوجه الصداقة بين روسيا ومصر منذ فترة الستينات وما بعد ذلك، مشيرا ان هناك تعاون اقتصادي متطور ومتجدد بين البلدين بشكل دوري.

وتابع سفير روسيا بالقاهرة أنه يتم التعاون بين الجانبين الروسي والمصري عن قرب في المحافل الدولية، مؤكدا إلى أن روسيا ومصر قد وقعا على شراكة شاملة للتعاون، مضيفا إن الدولتين يعدان شركاء استراتيجيين يتعاونا سويا في إطار الامم المتحدة والمحافل الدولية المتعددة.

وتابع سفير روسيا بالقاهرة سنتمكن من تعزيز وتقوية العلاقات الثنائية فهي تعاود بالنفع على الدولتين وشعبيهما.

جاءت هذه التصريحات في الفيديو الذي قامت ببثه السفارة الروسية بالقاهرة على صفحتها الرسمية على موقع التدوينات المصغرة” تويتر” في المقابلة الصحفية التي قام بإجراها السفير الروسي بالقاهرة أمس، من خلال برنامج مدار الغد المذاع على قناة الغد.

وقد أشارت تدوينة السفارة، إلى أن تلك المقابلة الصحفية قد شهدت مناقشة الوضع الحالي للعلاقات المصرية الروسية وتنفيذ ومتابعة المشروعات الثنائية وكذلك موقف موسكو نحو بعض النزاعات والقضايا الاقليمية.

وخلال المقابلة الصحفية أعرب السفير الروسي، عن تعازي السفارة الروسية لشعب لبنان إزاء الانفجار المأساوي الذي حدث في مرفأ بيروت، وتعاطف مع الشعب المصري نتيجة المصريين الذين قد لقوا مصرعهم بسبب هذا الانفجار.

وقال جورجي بوريسينكو إنه بين الدولتين مشروعات اقتصادية كبري مثل مشروع محطة الضبعة النووية والذي ما زال قيد التطوير، مضيفا أنه يأمل في السنوات القادمة التمكن الكامل من توليد الطاقة من هذا مشروع الضبعة بما يعود بالنفع علي الدولة المصرية والشعب المصري.

وأشار سفير روسيا بالقاهرة أن هناك مشروع آخر وهو المنطقة الصناعية الروسية بمنطقة محور قناة السويس، قائلا إن هذين المشروعين سوف يكونان محور لتبادل التكنولوجيا الروسية ومصدر لفرص عمل الكثير من الشباب المصريين.

اترك تعليقاً