website free tracking

هل السمنة تؤثر على الإنجاب ومدى تأثيرها على خصوبة المرأة

هل السمنة تؤثر على الإنجاب ومدى تأثيرها على خصوبة المرأة

السمنة تؤثر على الإنجاب هذا ما أكدته بعض الدراسات الصحية، السمنة تسبب أمراض أخرى تتمثل في زيادة نسبة الكوليسترول، وأمراض القلبية وغيرها، أضافت المصادر أنه ينبغي علاج السمنة لتجنب أضرارها.

السمنة تؤثر على الإنجاب

يتم قياس السمنة في جسم الإنسان بحسب كتلة الجسم، أوضحت مصادر أن الكتلة الطبيعية للجسم تتراوح ما بين ثمانية عشر إلى أربعة وعشرين، وينصح خبراء التغذية النساء الذين يبلغ كتلة أجسامهم فوق تسعة وعشرون بمحاولة إنقاص الوزن لزيادة فرص الحمل

  • يشير كتلة الجسم التي تصل إلى ثلاثين وأكثر أن الشخص سمين.
  • تشير كتلة الجسم التي تصل إلى أربعين وأكثر أن الشخص مصاب بسمنة مفرطة.

تأثير السمنة على خصوبة النساء

تشير المصادر أن السمنة لها دور كبير في التأثير على خصوبة النساء ويتمثل ذلك فيما يلي

  • مشكلة في التبويض، يمكن أن تسبب السمنة مشكلة في عملية التبويض، وحدوث مشاكل في الهرمونات، وذلك يرجع إلى أن الجسم يحتوي على مخزون بنسبة كبيرة من الدهون.
  • زيادة نسبة الإجهاض، أعلنت الدراسات أن الوزن الزائد عند النساء يمكن أن يساهم في زيادة نسبة الإجهاض بنسبة تسعة وعشرون بالمئة.
  • تكيس المبايض، السمنة يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بتكيس المبايض، وهي مشكلة تؤثر على الإنجاب.

خطوات انقاص الوزن لزيادة فرص الإنجاب 

ينبغي أن يكون وزن الجسم صحي لكي يكون الحمل صحياً، يعتبر خفض الكتلة في الجسم من أهم الخطوات التي ينبغي أن تتحقق لزيادة فرص الإنجاب، حيث أشارت عدة مصادر أن السمنة تؤثر على الإنجاب، لذلك ينبغي أن يتم اتباع نظام غذائي صحي قبل الحمل، يمكن أن يؤدي إنقاص الوزن إلى زيادة نسبة الخصوبة عند النساء بنسبة تصل إلى عشرة بالمئة دون تناول أدوية، ينبغي اتباع نظام يحتوي على عناصر كافية من الفيتامينات بالإضافة إلى العناصر الغذائية الهامة، وتناول الخضروات والبروتين.

اترك تعليقاً