website free tracking

10 آلاف شخص يحتشدون أمام مقر إقامة الرئيس الإسرائيلي يطالبونه بالاستقالة

10 آلاف شخص يحتشدون أمام مقر إقامة الرئيس الإسرائيلي يطالبونه بالاستقالة

بدأ مساء أمس السبت الاحتجاجات من خلال مسيرة شارك فيها في البداية حوالي 1000 شخص التي تم انطلاقها من منطقة جسر القدس الصارى المعلق بالقرب من مدخل المدينة حتى وصلت لحى بالفور امام مقر إقامة الرئيس الإسرائيلي بنيامين نيتنياهو يطالبون باستقالته من الرئاسة وازدادت المسيرة حتى بلغ عددها 10الاف شخص.

وكان يتزايد عدد المتظاهرين بشكل كبير جدا، على الرغم من رفض الشرطة الإسرائيلية منح تصريح الي إقامة هذه المظاهرة.

ومن جانبها أفادت وسائل الإعلام المحلية بأن الشرطة كانت تحاول فى البداية منع تلك المسيرة من مواصلة طريقها، مما نتج عن ذلك اشتباكات محدودة بين الشرطة والمتظاهرين وقامت الشرطة باعتقال 7 أشخاص، ولكن القوات الأمنية تراجعت بعد ذلك وأتاحت الفرصة للمتظاهرين السير تجاه مقر إقامة الرئيس الاسرائيلي، حيث تم الاحتشاد بأكثر من 10 آلاف متظاهرين.

وكانت حركة “العلم الأسود” قامت بتنظيم حوالي 300 مظاهرة صغيرة في عدد من الأماكن المتفرقة في إسرائيل ضمن حملة تقول إنها تهدف لحماية “الديمقراطية الإسرائيلية من هجمات حكومة نتنياهو”، وذلك بالإضافة لاحتجاج شارك فيه حوالي 1000 شخص أمام مقر اقامة نتنياهو في قيسارية.

وقد شهد مستوى شعبية الرئيس الاسرائيلي مؤخرا انخفاض ملموس على خلفية التحقيقات معه في الكثير من قضايا الفساد الذي اتهم في إطارها بالحصول على هدايا ثمينة من قبل بعض رجال الاعمال الأغنياء بمقابل استخدامه صلاحياته في دفع بعض القرارات المفيدة إليهم، وتبادل “خدمات” مستمرة من وسائل إعلام بمقابل عرضها رئيس الوزرة وأسرته في صورة إعلامية أحسن.

وتفاقم الوضع بالنسبة لرئيس الوزراء الحالي، الذي على إثر ذلك خسر مواقع سياسة ملموسة ما دفعه لتشكيل حكومة ائتلاف مع منافسه، زعيم تحالف “أزرق-أبيض”، ينى غانتس، في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها إسرائيل حاليا ذروة جديدة رفقتها تداعيات اقتصادية مؤلمة.

اترك تعليقاً