html hit counter

استشهاد المواطن صلاح توفيق الصوافطة برصاص الاحتلال في طوباس

استشهاد المواطن صلاح توفيق الصوافطة برصاص الاحتلال في طوباس

استشهاد المواطن صلاح توفيق الصوافطة برصاص الاحتلال في طوباس

نابلس .. توفي المواطن الفلسطيني صلاح توفيق الصوافطة متأثرا بجراحه الخطيرة التي أصيب بها في منطقة الفخذ ، جراء اقتحام الاحتلال لبلدة طوباس شمال الضفة الغربية وبلدة طمون المجاورة فجر اليوم الجمعة ، لاعتقال مطلوبين ، فيما أصيب شاب آخر في منطقة الفخذ.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان مقتضب أتيحت نسخة منه للجزيرة نت ، إن مواطنًا يبلغ من العمر 58 عامًا من بلدة الصوافط توفي متأثرًا بجروح خطيرة إثر إصابته بعيار ناري.

واندلعت اشتباكات عنيفة بين شبان فلسطينيين وجيش الاحتلال خلال التوغل في المنطقة ، حيث ادعى جيش الاحتلال إصابة مواطنين بجروح واعتقال خمسة آخرين نتيجة عمليته.

علمت الجزيرة نت من مصادر مطلعة في الصحافة أن جيش الاحتلال أطلق النار مباشرة على الشهيد صوافطة أثناء عودته من صلاة الفجر ، وأصيب برصاصة في رأسه.

وقال أحمد جبريل مدير خدمات الإسعاف والطوارئ في جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في نابلس للجزيرة نت إن الإصابة أدت إلى نزيف حاد وتمزق في الجمجمة “لأنها أدت إلى الدخول والخروج” ، على حد قوله.

اقرأ ايضا:أردوغان: لا نستبعد الحوار مع دمشق والولايات المتحدة تغذي الإرهاب في سوريا

كما سجل مقطع فيديو تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي كيف أطلق جنود النار على الشهيد الذي حاول الهرب والاختباء في سور المبنى دون مقاومة ، مما يؤكد القتل المتعمد من قبل المحتلين.

تم نقل الشهيد صوافط إلى مستشفى الدولة التركي في مدينة طوباس حيث تلقى الإسعافات الأولية في محاولة لإنقاذ حياته ، وبعد ذلك ، لاستكمال العلاج ، تم نقله إلى مستشفى رفيديا الحكومي في نابلس ، حيث تم نقله إلى مستشفى رفيديا الحكومي في نابلس. خضع لعملية جراحية. لكنه مات متأثرا بجراحه.

ومن المنتظر تشييع جنازته اليوم الجمعة في مسقط رأسه طوباس.

المصدر

اترك تعليقاً