اخبار

مصريون بالخارج يطلقون مبادرة “صحتنا بايدينا” لإنشاء مدينة طبية متكاملة

أعلن مجموعة من المصريين بالخارج عن انطلاق مبادرة “صحتنا بإيدينا” والتي تسعى لإنشاء أكبر مدينة طبية متكاملة بمصر بأيدي المصريين، وبما يحقق الخدمة الطبية المتميزة لجميع المصريين.

وفي ذات السياق، أعلن دكتور يحيى عياد رجل أعمال مصري بالكويت وصاحب فكرة مبادرة “صحتنا بايدينا” أن تلك المبادرة تسعى إلى إنشاء مدينة طبية متكاملة تحوي على مجموعة مستشفيات نموذجية في جميع التخصصات الطبية مثل مستشفى الرمد والعيون وللأطفال، والاورام، والعظام، والصدر، بالإضافة لتوافر حضانات للأطفال، ومختبرات ومراكز تأهيلية، ومراكز أشعة حديثة ومتطورة.

وأضاف رجل الأعمال أن المدينة الطبية ستكون بسعة ٢٠ ألف سرير و ١٠٠٠ سرير رعاية مركزة، ويلحق بها مصانع طبية بخارج مجمع المستشفيات مثل مصنع كواشف سريعة للأمراض الوبائية ومصنع مستلزمات طبية. وعن الموقع المقترح لانشاء المدينة أوضح رجل الأعمال أن الظهير الصحراوي لمحافظة البحيرة وتحديدا على طريق مصر إسكندرية الصحراوي هو الملائم لإنشاء هذا المشروع الكبير نظرا لقربه من محافظات المنوفية والبحيرة والاسكندرية والقليوبية والقاهرة والجيزة.

واوضح رجل الاعمال ايضا أن فكرة المشروع تقوم على دعوة المصريين لانشاء مدينة طبية لهم يستفيدون مباشرا من كافة خدماتها الطبية المتميزة بتكلفة قليلة لجميع مصريين، حيث إن هناك عددا هائل من المصريين يدفعون أقساط كبيرة إلى شركات التأمين الخاصة سعيا للحصول على خدمة طبية متميزة بالمستشفيات الخاصة، وبالتالي فإنه من الأجدى أن يتم ذلك ضمن الدولة التي يمكن أن تسهم بهذه المبادرة بشكل فعال بما يمثل مشروع قومي يخدم مجال الصحة في مصر، وسيضع مصر على خريطة السياحة العلاجية العالمية.

ويأتي إقامة المدينة في ضمن سعيهم المتواصل للترويج إلى وطنهم الأم في جميع المحافل الدولية، وكذلك دعم القطاع الطبي ولزيادة المراكز الطبية الهادفة لخدمة المواطنين

السابق
“تكنولوجيا المعلومات” تكشف عن 4 تحديات حديثة ضمن برنامجها في التحول الرقمي
التالي
أكاديمية الإعلام وتيك توك يدشنان جلسة افتراضية للدوائر الحكومية

اترك تعليقاً